إسأل

‫عبودالمسلماني‬‎
المتابعون : 0
اتابع : 0
نقاط : 2

‫عبودالمسلماني‬‎

البيانات الاساسية

لا يوجد
يتابع الاعضاء احدث الاسئلة
0
0
احدث الإجابات
منذ 2 سنة الفتاوى
2
إجابة
133
مشاهدة

لا يوجد ما يسمى بيمين الطلاق إذا كان يقصد منه الحلف بالطلاق لو فعلت كذا مثلا : ( لو فعلتي كذا او كذا والله لأطلقنك ) .. فهذا كفارته كفارة اليمين العادي وهي يخير الإنسان بين ثلاثة أمور:

  1. إطعام عشرة مساكين من أوسط ما يطعم أهله ، فيعطي كل مسكين نصف صاع من غالب طعام البلد ، كالأرز ونحو ، ومقداره كيلو ونصف تقريبا، وإذا كان يعتاد أكل الأرز مثلاً ومعه إدام وهو ما يسمى في كثير من البلدان ( الطبيخ ) فينبغي أن يعطيهم مع الأرز إداماً أو لحماً ، ولو جمع عشرة مساكين وغداهم أو عشاهم كفى .
  2. كسوة عشرة مساكين ، فيكسو كل مسكين كسوة تصلح لصلاته ، فللرجل قميص (ثوب) أو إزار ورداء ، وللمرأة ثوب سابغ وخمار .
  3. تحرير رقبة مؤمنة .
  4. فمن لم يجد شيئا من ذلك، صام ثلاثة أيام متتابعة .

وجمهور العلماء على أنه لا يجزئ إخراج الكفارة نقودا .


وأما لو قال لها : ( لو فعلتي كذا فأنتي طالق ) فهنا وفع الطلاق بالفعل ولو فعلت فهي طالق

والله أعلــم .

منذ 2 سنة الفتاوى
2
إجابة
105
مشاهدة

( عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : ( كان رسولُ اللهِ يَدْخُلُ عليَّ في يومِ غيري، فيَنالُ منِّي كلَّ شيءٍ إلا الجماعَ.
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الألباني | المصدر : إرواء الغليل

الصفحة أو الرقم: 2023 | خلاصة حكم المحدث : حسن

عن الصهباء بنت كريم : قلتُ لعائشَةَ : ما للرَّجلِ منَ امرأتِهِ إن كانَت حائضًا ؟ قالت: كلُّ شيءٍ إلَّا الجِماعَ.
الراوي : الصهباء بنت كريم | المحدث : الألباني | المصدر : آداب الزفاف
الصفحة أو الرقم: 52 | خلاصة حكم المحدث : صحيح وورد عنها في الصائم أيضا

منذ 1 سنة الفتاوى
2
إجابة
85
مشاهدة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد فيجب على من جامع أهله في نهار رمضان أن يعتق رقبة مؤمنة ، فإن لم يقدر على ذلك فليصم شهرين متتابعين ، فان عجز عن ذلك فليطعم ستين مسكيناً، وهذه الكفارة على هذا الترتيب لا ينتقل من خطوة منها إلى الخطوة التي تليها إلا عند العجز عن السابقة، وبهذا الترتيب قال جمهور أهل العلم.

وحجة الجمهور: ما رواه الشيخان من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: " بينما نحن جلوس عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ جاءه رجل فقال: يا رسول الله هلكت، قال :" مالك ؟ " قال: وقعت على امرأتي وأنا صائم، فقال صلى الله عليه وسلم :" هل تجد رقبة تعتقها ؟ " قال: لا ، قال : " فهل تستطيع أن تصوم شهرين متتابعين ؟ " قال : لا، فقال : " فهل تجد إطعام ستين مسكينا ؟ "، قال : لا ، قال : فمكث النبي صلى الله عليه وسلم فبينما نحن على ذلك أُتي النبي صلى الله عليه بعرق فيه تمر ـ والعرق المكتل ـ فقال : " أين السائل ؟ " فقال : أنا، فقال : " خذه فتصدق به "... إلى آخر الحديث، واللفظ للبخاري. والواجب على المسلم واللائق به أن يحافظ على صومه ويصونه من كل ما يفسده بل ومن كل ما قد ينقص أجر الصيام وثوابه، وأن يعلم أن حرمة رمضان عظيمة عند الله جل وعلا ، فانتهاكها من أعظم المنكرات.

ليس كما تفضل أخونا بقوله التوبة فقط .. والله أعلــم .

منذ 1 سنة الفتاوى
3
إجابة
154
مشاهدة

ربما فعلا من كثر التفكير .. ولكن لو كانت رؤيا فقد تتزوجها وقد تحبك فيما بعد وأما أصدقاوك فالله أعلم بظهورهم في المنام

والله أعلــم .

منذ 10 شهر الفتاوى
1
إجابة
71
مشاهدة

لا يجب على حضرتك قضاء ذلك اليوم إن شاء الله لأن الفحص البسيط بدون بلوغ أيا من مبطلات الصيام لا بأس به .. ومبطلات الصيام في الطب تكون بأخذ المحاليل أو شرب دواء معين ...إلخ

والله أعلــم .

Answes Folder